المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المنتخب الوطني يضيع فوزاً مستحقاً ويخرج متعادلا مع بلجيكا,اخبار الرياضة


امير الفتلاوي
06-24-2016, 05:50 PM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/06/Image00036-650x476-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/52779)
*نابولي – رافـد البدري *اضاع منتخبنا الوطني بكرة القدم للصم فوزاً مستحقاً كان في متناول اليد،وخرج متعادلاً بدون اهداف في مباراته الاولى مع نظيره البلجيكي، في باكورة مشاركته في دوري المجموعات من* بطولة كاس العالم الجارية احداثها في مدينة نابولي الايطالية ، بسبب تسرع المهاجمين الذين اهدروا اهدافاً محققة، كان من الممكن ان يستغلوها، وينهوا المباراة لصالحهم ، وبهذا التعادل حصل كل من المنتخبين على نقطة واحدة.تشكيلة منتخبنا الوطني

وتالفت تشكيلة منتخبنا الوطني من اللاعبين باسم جبار لحراسة المرمى،وعلي فوزي وعلاء سلام واثير عقيل وجهاد حسين لخط الدفاع، وحسن مرعي وحيدر فائز وسجاد كاظم ومحمد شهاب(علي جعفر)ومرتضى محمد (علي كريم) لخط الوسط،وكرار عبد علي (احمد بدر) لخط الهجوم.

الشوط الأول

بادر منتخبنا بالهجوم في محاولة للتقدم، ففي الدقيقة 7 توغل اللاعب محمد شهاب المهاري بكرة جانبية من جهة اليسار ، تلاعب فيها بالمدافعين وواجه الحارس ، الا ان كرته جانبت العارضة، ورد المنتخب البلجيكي بهجمة معاكسة، الا ان الكرة ذهبت بعيداً عن مرمانا، وعاد المنتخب العراقي في الدقيقة 13 بهجمة خطرة، حيث لعب المدافع المتالق علي فوزي كرة قوية ساقطة خلف المدافعين، وصلت الى المهاجم كرار عبد علي الذي واجه المرمى على بعد مترين ،ولكنه لعبها براسية خفيفة من فوق العارضة، ليضيع على منتخبنا فرصةً اخرى للتقدم، وفي الدقيقة 15 اخطر المنتخب البلجيكي مرمانا بكرة خطرة مرت من فوق العارضة، وعاد المنتخب البلجيكي بكرة اخرى سددها المهاجم بقوة ، تصدى لها الحارس المتالق باسم جبار، الذي قدم مستوى كبيرا وفي الدقيقة 30 اضاع اللاعب سجاد كاظم، ، وفي الدقيقة 40 الغى حكم المباراة الايطالي هدفاً صحيحاً لمنتخبنا بداعي التسلل، وفي الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول توغل اللاعب حسن مرعي بكرة ملعوبة من ضربة ركنية ، تجاوز فيها الدفاع البلجيكي ،ولكنه ارسل كرته ضعيفة تمكن الحارس من امساكها، لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي بدون اهداف.

الشوط الثاني

استهل المنتخب البلجيكي الشوط بهجمتين متتاليتين،لم تسفر عن شيء، ، واجرى المدرب هاشم رويض التبديل الاول لمنتخبنا في الدقيقة (60) من المباراة، حين اخرج لاعب الوسط مرتضى محمد، واشرك علي كريم بديلاً له، من اجل زيادة فاعلية خط الوسط، واستمرت المباراة سجالاً في محاولة* لفرض كل فريق اسلوب لعبه ، لكن دون جدوى، واجرى مدرب المنتخب العراقي التبديل الثاني، وذلك باخراج اللاعبمحمد شهاب ، ليحل محله علي جعفر، وفي الدقيقة 90 تعرض المدافع علاء سلام الى اصابة بليغة في حاجبه، خرج على اثرها من الملعب،وفي الوقت بدل الضائع (د. 94) ومن كرة ملعوبة بذكاء الى احمد بدر، الذي كسر مصيدة التسلل وتوغل بكرته وانفرد بالكرة بمواجهة الحارس البلجيكي، لكنه لعبها الى الخارج، مضيعاً على منتخبنا فرصةً لاتعوض، ليعلن حكم المباراة عن انتهاء الوقت الاصلي للمباراة،بالتعادل السلبي بدون اهداف،.

عــدم التركيز

حمل الملاك التدريبي لمنتخبنا الوطني لاعبيه نتيجة التعادل، لعدم التركيز، حيث سنحت للفريق فرص لاتعوض، ولكن اللاعبين اضاعوها بارادتهم، وقال مدرب الفريق هاشم رويض: ان الفرص التي سنحت للاعبينا لم تستغل بالشكل الامثل،وسيكون التعويض في المباراة المقبلة مع المنتخب الايطالي، برغم قوته، حيث يتمتع لاعبوه بامكانيات كبيرة، ويمتلك خط هجوم متميز، ولكننا سنحاول من الحد من خطورتهم.

* موفد الاتحاد العراقيللصحافة الرياضية