المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العبادي: الحكومة ملتزمة بنقل الصلاحيات رغم اختلاف الرؤى, اخبار عراقية


امير الفتلاوي
06-25-2016, 08:40 AM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/06/17-3719-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/53210)
النجف الاشرف ـ حسين الكعبيجدد رئيس الوزراء، الدكتور حيدر العبادي، تأكيده، التزام الحكومة بنقل الصلاحيات المركزية الى المحافظات، معربا عن حرصه على وحدة البلد في تلك العملية، التي اكد انها « ليست سهلة في ظل وجود اختلاف بالرؤى لما يتم نقله من صلاحيات وما لا يتم نقله».تأكيدات العبادي، التي جاءت خلال ترؤسه الاجتماع الدوري الحادي عشر من الدورة الثانية للهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات، والذي عقد في محافظة النجف الاشرف، رافقتها مشاركته في «تجمع كبير لعشائر المحافظة، اعرب خلاله عن استغرابه من بعض القنوات التي جن جنونها كلما اقتربنا من تحقيق النصر في الفلوجة».يأتي ذلك، في وقت ناقش خلاله العبادي، مع رئيس ائتلاف الوطنية، اياد علاوي، الاوضاع السياسية والامنية والاقتصادية التي يشهدها البلد، واهمية توحيد الجهود لمواجهة التحديات التي يمر بها العراق.وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء، ان «العبادي ترأس الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات في النجف الاشرف».واكد رئيس الوزراء، ان الاجتماع مهم لنقل الصلاحيات، وهي عملية ليست سهلة وهناك اختلاف بالرؤى لما يتم نقله من صلاحيات وما لا يتم نقله، داعيا مجالس المحافظات الى ممارسة دورها بشكل فعلي، مبينا ان المسؤولية تضامنية واحدة، وان نجاح المحافظات نجاح للحكومة ونجاح الحكومة هو نجاح للمحافظات.وبين العبادي، ان الانتصارات التي تحققت في الفلوجة تمثل فخرا للعراقيين، وهناك مقاتلون ابطال يضحون بارواحهم لتحرير مناطق ليس لديهم فيها ملك او مشروع ولا يعرفونها وهو ما يثبت وحدة العراقيين، فالجميع يقاتل من اجل بلده ومقدساته.وقال رئيس الوزراء، ان «مصيرنا مشترك والتهديد والتحدي الامني والاقتصادي والمالي واحد واستطعنا السير بالبلد بالرغم من هذه التحديات وحررنا الاراضي وتجاوزنا العديد من الازمات» مشددا في الوقت ذاته، على ان ادارة المال بالطرق الصحيحة مهمة جدا وهذا الامر كان واضحا في الازمة المالية للبلد اذ انه برغم الازمة تمكنت الحكومة من المضي بتقديم الخدمات.واشار العبادي خلال الاجتماع، الى النجاح بتوفير الكهرباء لمحافظة البصرة على مدار 24 ساعة يوميا، مؤكدا ان هناك مقياسا سيكون للمحافظات التي تقدم خدمات افضل لمواطنيها من خلال التفاضل فيما بينها.كما التقى رئيس الوزراء، بعد ذلك بمجموعة من شيوخ ووجهاء عشائر النجف في قاعة رئاسة جامعة الكوفة، وقال في كلمته خلال اللقاء ان «الحكومة ملتزمة بوصايا المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني بالحفاظ على ارواح وممتلكات المواطنين خلال عمليات تحرير الاراضي العراقية من براثن الارهاب» مؤكداً ان «تضحيات العراقيين اسقطت المشروع الداعشي». واعرب العبادي، عن استغرابه من توجه بعض القنوات الفضائية المعادية لانتصارات العراقيين، وهو ما يظهر بوضوح عند اقتراب القوات المسلحة من تحقيق النصر في الفلوجة وغيرها من المدن، مبيناً عزم الحكومة على المضي بالاصلاحات وعدم التراجع عنها، اضافة الى محاسبة كل من شارك في قتل العراقيين وسفك دمائهم .كما دعا العبادي الى تحسين العلاقات مع دول الجوار لتحقيق السلام في عموم المنطقة ومن اجل اعمار العراق.وبشأن اجتماع الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات، قال محافظ النجف، لؤي الياسري لـ «الصباح»: ان رئيس الوزراء «وافق على تحويل واردات الاجنحة الخاصة في المستشفيات الى مديريات الصحة في المحافظات» موضحاً ان هذه الخطوة «ستسهم في تنمية ايرادات دوائر الصحة في المحافظات لغرض تغطية بعض المستلزمات والادوية التي تحتاج اليها».واشار الياسري، الى ان الاجتماع دعا الى تفعيل عملية نقل الصلاحيات ومعالجة العراقيل الادارية والفنية التي تقف امام نقل الصلاحيات من الوزارات الخدمية الى المحافظات.الى ذلك، استقبل العبادي رئيس ائتلاف الوطنية الدكتور اياد علاوي، وجرت خلال اللقاء مناقشة الاوضاع السياسية والامنية والاقتصادية التي يشهدها البلد واهمية توحيد الجهود لمواجهة التحديات التي يمر بها العراق.وذكر بيان لمكتب العبادي، ان اللقاء شهد التأكيد على ضرورة ادامة زخم الانتصارات بعد تحرير الفلوجة والدعم والاسناد لقواتنا البطلة وتوفير المستلزمات الضرورية والعيش الكريم للنازحين.ودعا العبادي جميع الكتل السياسية الى دعم قواتنا البطلة في حربها ضد العصابات الارهابية والابتعاد عن كل ما من شأنه ان يؤثر سلبا في عزيمة مقاتلينا، مؤكدا في الوقت ذاته اهمية نبذ الخلافات واللجوء للحوار لحل القضايا العالقة للسير بالبلد الى بر الامان.