المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مقتل 11 «متمرداً كردياً» على يد الحرس الثوري الإيراني, اخبار دولية


امير الفتلاوي
06-29-2016, 08:30 AM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/06/120874_1393604895-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/54515)
أفاد مسؤول في الحرس الثوري الايراني أمس الثلاثاء بمقتل 11 «متمردا كرديا» وثلاثة من عناصر الحرس الثوري في مواجهات مسلحة قرب الحدود مع شمال العراق (كردستان)، وفق ما اوردته وكالة الانباء الايرانية «فارس»، وقال الجنرال محمد حسين رجبي قائد الحرس الثوري في محافظة كردستان الايرانية: «تم رصد مجموعة من 11 عنصرا من عناصر الثورة المضادة المرتبطين بالحزب الديمقراطي في كردستان ايران المنحل وهم يحاولون التسلل الى البلاد، وتمت تصفيتهم بعد عشرة ايام من الملاحقة في منطقة سرواباد»، واضاف ان «ثلاثة من العناصر المحليين من قوات الحرس الثوري قتلوا ايضا».
والحزب الديمقراطي في كردستان ايران هو اقدم حزب كردي ويطالب بالحكم الذاتي لكردستان ايران، وكان تم حظره بعد الثورة الاسلامية في ايران في ،1979 وكانت السلطات اشارت الاحد الماضي الى مقتل خمسة «متمردين مسلحين» بيد الحرس الثوري في هذه المنطقة ذاتها، ولم يوضح الجنرال رجبي ما اذا كان هؤلاء الخمسة حسبوا في الحصيلة المعلنة أمس الثلاثاء ام لم يحسبوا، وفي 16 حزيران الجاري، اعلن الحرس الثوري مقتل 12 «ارهابيا» وثلاثة عسكريين ايرانيين في مواجهات مماثلة في منطقة اوشنافييه.من جانب آخر، أعلن رئيس مجلس البرلمان الإيراني علي لاريجاني أن «السعودية اجرت اتصالات مع زمر ارهابية في شرق البلاد لإثارة الضجيج في إيران»، وفي كلمة القاها أمس الثلاثاء خلال مؤتمر اسبوع القضاء في ايران، قال لاريجاني: ان «السعوديين اجروا اتصالات مع بعض الزمر سيئة الصيت في المنطقة في شرق البلاد لاثارة الضجيج، كما اجرى بعض المناهضين للثورة اتصالات مع زمر ارهابية في غرب البلاد لاثارة الضجيج ايضا، لذا ينبغي علينا العمل للحيلولة دون محاولات الاعداء الرامية الى زعزعة اقتدار الجمهورية الاسلامية الايرانية من الداخل»، بحسب تعبيره. من جانب آخر، قال رئيس شركة «روستيخ» الروسية سيرغي تشيميزوف في حديث أدلى به *لوكالة «إنترفاكس» أمس الثلاثاء: إن «روسيا ستورد إلى إيران قبل انتهاء العام الجاري 4 كتائب لمنظومات «أس – 300» للصواريخ المضادة للجو»، وأضاف تشيميزوف: «انتهينا من إنتاج «أس – 300» منذ زمن، لكن إيران أصرت على تسلم منظومات «أس – 300» رغم أننا اقترحنا عليها شراء منظومة «أنتاي – 2500» الأكثر حداثة».وكان مساعد الرئيس الروسي فلاديمير كوجين قد أفاد في 19 أيار الماضي بأن روسيا قد وردت إلى إيران كتيبة واحدة لـ «أس – 300»، وحسب المعلومات غير الرسمية فإن إيران ستتسلم 4 كتائب من منظومة «أس – 300 بي أم أو2» (فافوريت) المصنعة في شركة «ألماس – أنتاي» للدفاع الجوي والفضائي بمبلغ مليار دولار، يذكر أن منظومة «أس – 300» تخصص لحماية وحدات الجيش والمنشآت الاستراتيجية ومراكز القيادة والقواعد العسكرية والمراكز الإدارية من ضربات الصواريخ الباليستية والمجنحة والطائرات من دون طيار والطائرات الاستراتيجية والتكتيكية.إلى ذلك، التقى أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني، عددا من كبار المسؤولين الروس، لبحث التعاون الثنائي وأحدث التطورات في سوريا والمنطقة، وقالت وكالة «فارس» للأنباء ان شمخاني بحث خلال لقائه وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في موسكو، القضايا ذات الاهتمام المشترك والتعاون الثنائي لتسوية الازمة السورية سياسيا.