المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يد العراق تفوز على الصين وتتأهل إلى دور الثمانية,اخبار الرياضة


امير الفتلاوي
07-25-2016, 08:40 AM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/07/2390-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/55259)
عمّان – ساجد سليم *

ضمن البطولة الاسيوية الخامسة عشرة بكرة اليد للشباب المقامة حاليا في العاصمة الاردنية عمان حقق منتخبنا الوطني للشباب فوزا مستحقا على نظيره الصيني بـ 33 هدفا مقابل 22 هدفا في المباراة التي جرت في قاعة الاميرة سمية بنت الحسن في المدينة الرياضية وقادها طاقم تحكيمي اماراتي وسعودي حيث قدم منتخبنا مباراة كبيرة رغم البداية الضعيفة من خلال الدقائق الاولى من المباراة حيث تقدم الفريق الصيني بفارق ثلاثة اهداف لكن عاد فريقنا الى الفورمة وتسجيل الاهداف ومن ثم هيمن على المباراة بما يريد وفي الشوط الثاني لعب فريقنا بتكتيت اخر اجراه المدرب حيدر غازي وسيطر سيطرة كاملة على المباراة من جميع النواحي ولعب باسلوب هجومي واضح واستطاع ان يسيطر على مجرى المباراة بجهود لاعب الوسط جاسم غفار الذي قدم مستوى رائعا وكذلك الكابتن حسين السويدي الذي باغت اللاعبين الصينيين بتحركاته داخل الملعب اما ماجد عبد الرضا.. فقد كان لاعبا غيورا وسجل اكبر عدد من الاهداف بتحركات مرتضى عزيز ومرتضى عبدالهادي اما الحارس امير فرحان فكان نجما للمباراة بعد ان افشل اكثر من كرة محققة للتسجيل واحبط ركلتي جزاء للفريق الصيني حيث نال اعجاب جميع المتابعين من اعلام ومدربين ولاعبين من منتخبات اخرى مشاركة في البطولة وبهذه النتيجة تاهل منتخبنا الى دور الثمانية بعد ان توزع الفرق الى مجموعتين ولكل مجموعة اربعة منتخبات وحظوظ منتخبنا هي الارجح في التاهل بعد المباراة الكبيرة التي قدمها امام الفريق الصيني الذي جاء لكي يحجز احدى بطاقات التاهل لكن الغيرة العراقية كانت حاضرة وحققت الفوز في هذه البطولة التي تعد من افضل البطولات الاسيوية لفئة الشباب .

نتائج الدور الثاني

جرت ضمن منافسات الدور الثاني من البطولة اربعة مباريات حيث استطاع في المباراة الاولى ان يحقق الفريق السعودي فوزا سهلا على الفريق الفلسطيني بنتيجة كبيرة بـ 49 هدفاً مقابل 15 هدفا حيث لعب الفريق السعودي بلاعبيه البدلاء وقدم مباراة جميلة وفي المباراة الثانية حقق منتخبنا فوزا رائعا ومستحقا على الفريق الصيني بنتيجة 33 هدفاً مقابل 22 هدفا اما المباراة الثالثة حقق الفريق البحريني فوزا كبيرا على الفريق الهندي بنتيجة 86 هدفا مقابل 31 هدفا اما الفريق المضيف للبطولة وهو الفريق الاردني استطاع ان ينعش اماله بفوز صعب للغاية على الفريق الاوزبكي بمنيجة 29 هدفا مقابل 27 هدفا وكانت المباراة حتى الدقيقة الاخيرة بتعادل الفريقين لكن همة النشامى والجمهور الاردني الذي حضر المباراة كانوا عونا لهم لتنتهي المباراة بهذه النتيجة لينتعش الفريق الاردني ويعود الى المنافسة من جديد ويصالح جماهيرة من جديد .

رئيس الوفد العراقي

وبعد نهاية المباراة كانت لنا وقفة مع رئيس الوفد العراقي عبد ناجي الاسدي الذي قال: اولا نهدي هذا الفوز الى الشعب العراقي والى اللجنة الاولمبية وانا كنت واثقا جدا من لاعبينا بعبور هذه المباراة التي اعتبرها مهمة بعد خسارة الفريق الصيني من الفريق القطري وهذا الفوز نقلنا الى دور اصعب وهو دور الثمانية ومباراتنا مع الفريق القطري اعتقد مباراة مهمة لكون الفريق القطري من الفرق القوية وهم ابطال اسيا لكن هذا لايربك لاعبينا واعتقد ستكون المباراة ندية وقوية للغاية بعد المستوى المبهر الذي حققوه في مباراة الصين ويبقى التوفيق من الله سبحانه وتعالى اما سلام عواد رئيس الاتحاد العراقي المركزي للعبة فقد قال: اولا اشكر جميع اللاعبين والملاك التدريبي والاداري بهذا الفوز المهم على فريق جاء ليحجز بطاقة الى نهائيات كاس العالم في الجزائر لكن خبرة لاعبينا ومدربينا اربكت لاعبي الصين بتحركاتهم وبالاخص في الشوط الثاني كنا الافضل بكثير من الفريق المنافس حيث في الدقائق الخمسة الاخيرة استسلم الفريق الصيني امام لاعبينا واراد ان ينهي المباراة خوفا من دخول مرماه باهداف كثيرة لكن نقول الحمدلله على كل شيء والقادم سيكون افضل لفريقنا بعد الاعداد الجيد والمعسكرات والمباريات التجريبية وهذه نتيجة مازرعناه لمنتخبنا الشبابي امل كرة اليد في العراق واحث اللاعبين على عدم التهاون امام الفريق القطري لكونه من الفرق القوية في اسيا والعرب.

* موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية