المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لاجئ يفجّر نفسه ويصيب 12 شخصاً جنوب ألمانيا, اخبار دولية


امير الفتلاوي
07-26-2016, 08:10 AM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/07/343-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/55559)
برلين – وكالاتفجر لاجئ سوري، كان يحمل حقيبة فيها قنبلة، نفسه قرب مهرجان موسيقي في مدينة أنسباخ بإقليم بافاريا جنوبي البلاد، وأدى التفجير الذي وقع فجر أمس الاثنين، إلى مقتل الشاب البالغ من العمر 27 عاما، وإصابة 12 آخرين بجروح، من بينهم 3 إصاباتهم خطرة، وذكرت مصادر أمنية ألمانية أن الشاب تقدم بطلب لجوء ورفض قبل نحو عام، وقالت متحدثة باسم الشرطة في ولاية بافاريا أمس الاثنين، إنه لم يتضح بعد إن كان السوري «إرهابياً»، وذكر وزير الداخلية البافاري يواكيم هيرمان أن الرجل الذي كان يحمل حقيبة ظهر، قد مُنع على ما يبدو من دخول مهرجان أنسباخ الموسيقي المفتوح قبل فترة وجيزة من التفجير.وقال وزير الداخلية الألماني توبياس بلاته في مؤتمر صحفي دوري للحكومة أمس الاثنين: «خطر وقوع هجوم، مرتفع منذ فترة طويلة ولا يزال مرتفعا»، وأكد أن «السوري في أنسباخ كان يواجه الترحيل إلى بلغاريا»، إلا أنه قال: «لا يمكن ترحيل السوريين في الوقت الراهن إلى سوريا لكن ذلك لا يعني أنه لا يمكن عموما »، من جهتها، ذكرت صحيفة «نويه اوسنابروكر تسايتونج» أن الشرطة الجنائية الاتحادية لديها 410 أدلة بشأن وجود إرهابيين محتملين وسط اللاجئين الموجودين في البلاد.وقبيل ساعات من تفجير أنسباخ، قام لاجئ سوري آخر بقتل امرأة حامل وإصابة اثنين آخرين بواسطة «ساطور» في بلدة ريوتلنغن جنوب ألمانيا، وأعلنت وزارة الخارجية البولندية أمس الاثنين أن القتيلة في الهجوم الذي نفذه اللاجئ السوري مواطنة بولندية، ونشرت وسائل الإعلام الألمانية تقارير ذكرت أن الدافع وراء الهجوم غير واضح، لكن المهاجم والضحية عملا في مطعم واحد للوجبات الخفيفة، وتم الإبلاغ عن أنه كان لديه خلاف مع المرأة قبل أن يقتلها، من جهتها أكدت الشرطة الألمانية اعتقال اللاجئ السوري بعد قتله المرأة وإصابته اثنين آخرين (رجل وامرأة) مساء أمس الأول الأحد، بعد انتشار فيديو يوضح عملية الاعتقال.وتأتي هذه الحوادث الدامية في ألمانيا، بعد أقل من ثلاثة أيام على تداعيات الهجوم على مركز تجاري بمدينة ميونيخ، والذي أدى إلى مقتل تسعة أشخاص وإصابة العشرات، ونفذ الهجوم مراهق ألماني من أصل إيراني، حيث أطلق النار على المتسوقين داخل مركز تجاري، ثم أطلق النار على نفسه، كما أعلنت عصابة «داعش» الإرهابية مسؤوليتها عن الهجوم الذي نفذه لاجئ أفغاني بفأس في 18 تموز الجاري في ألمانيا، واستقبلت ألمانيا في العام الماضي 2015 قرابة مليون لاجئ.طباعة