المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حيدر نجم: لاعبونا مصممون على التعويض,اخبار الرياضة


امير الفتلاوي
08-07-2016, 09:10 AM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/08/43000-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/57954)
*البرازيل – عدنان لفتة *في بلد الاحتفالات والمهرجانات والوجوه الباسمة افتتحت دورة الالعاب الاولمبية 2016 *باحتفال كبير اقيم في اعرق ملاعب العالم ( ماراكانا الشهير) في ريو دي جانيرو بحضور مجموعة من زعماء العالم تقدمهم الامين العام للامم المتحدة بان كي مون..واستغرق *حفل الافتتاح زهاء 5 ساعات بطابع ثقافي يحكي قصة ظهور البرازيل وكفاح شعبها ضد الفقر والحروب والفساد وكيفية اندماج سكانها الاصليين مع المهاجرين من اوروبا وبقية قارات العالم باجواء راقصة تناغم اجواء ريو دي جانيرو التي لا تمل الاحتفالات والمرح *وبلغت تكلفة الحفل قرابة 22 مليون دولار واعتمد مصممو الاحتفال ومنفذوه على الامكانيات البشرية بدلا من التقنيات العالية والبذخ المالي واستعين بالاف من التلاميذ والطلبة والمتطوعين لانجاز فقرات *الاحتفال.شارك حوالي 4800 شخص في حفل الافتتاح إضافة الى 11 ألف رياضي بينما أحيط ملعب الاحتفال واغلب شوارع المدينة باجراءات امنية مشددة.وقال رئيس اللجنة الاولمبية الدولية توماس باخ في كلمته الافتتاحية. «الألعاب الأولمبية الأولى من نوعها في أميركا الجنوبية تنطلق من البرازيل إلى العالم بأسره. ويمكن للجنة المنظمة، وجميع البرازيليين ان يشعروا بفخر كبير *بعد ان اصبحت دورة الألعاب الأولمبية ملهما لهم وهم يجتهدون في سبع سنوات لتحقيق حلم الاجيال *لقد تحولت المدينة الرائعة من ريو دي جانيرو إلى مدينة حديثة وجعلها اكثر جمالا.وكان حضور البعثة العراقية موضع ترحيب في نفوس المتابعين *ابتهاجا بحضور ومشاركة عدد من الرياضيين العراقيين في تجمع عالمي كبير *بعد ان تقدم الملاكم *وحيد عبد الرضا *صفوف البعثة العراقية حاملا راية الوطن الغالية بينما سار خلفه بفخر وزهو عدد من افراد البعثة بينهم الرباع سلوان جاسم ولاعب الجودو حسين علي اضافة الى بعض افراد منتخب كرة القدم يتقدمهم رئيس البعثة سرمد عبد الاله .وختم اليوم الاحتفالي الطويل بايقاد الشعلة الاولمبية من قبل العداء البرازيلي فاندرلي كورديرو إيذانا ببدء الدورة الأولمبية داخل الملعب الكبير بعد ان طافت الشعلة عددا من دول العالم اضافة الى اغلب مدن البرازيل المنهكة اقتصاديا *وتم تجهيز نسخة أصغر من الشعلة الاولمبية غير تلك التي استقرت في الماركانا *وضعت في وسط ريو *لتمكين المشجعين من التقاط صور تذكارية لها.مباراة التعويض

يخوض منتخبنا الاولمبي في الساعة الرابعة فجرا بتوقيت بغداد العاشرة من مساء الاحد *بتوقيت البرازيل مباراته الثانية في منافسات المجموعة الاولى لمسابقة كرة القدم في اولمبياد ريو دي جانيرو امام منتخب البرازيل في الملعب الوطني بالعاصمة برازيليا.ويملك الفريقان رصيدا مشابها من النقاط بنقطة واحدة لكل منهما بعد تعادلين سلبيين امام الدنمارك وجنوب افريقيا.وعمل المدرب عبد الغني شهد خلال اليومين الماضيين على محاولة رفع معنويات اللاعبين وزيادة درجة تركيزهم واصرارهم على تحقيق نتيجة ايجابية موضحا لهم ان كرة القدم لا تعترف بالاسماء ولا النجوم بل بالعطاء داخل الميدان داعيا اياهم الى اللعب بكل ثقة وحيوية من اجل الخروج بنتيجة تنفع منتخبنا في رحلة التنافس على بطاقتي التاهل لبلوغ ربع النهائي. وبدا واضحا ان شهد سيجري تغييرات على مستوى الاسلوب وطريقة اللعب والتمركز اضافة الى اجراء تعديلات في التشكيلة المختارة للمباراة والتي ستختلف قليلا عن لقاء الافتتاح امام الدنمارك.فريقنا بالاخضر

فريقنا سيرتدي الزي الاخضر الكامل بينما يرتدي المنتخب البرازيلي الزي الاصفر التقليدي وسيعود المدرب شهد الى المنطقة الفنية لقيادة الفريق بعد غيابه عن مباراة الدنمارك لتنفيذ عقوبة الطرد التي تعرض لها في اخر مباراة في التصفيات الاسيوية الاولمبية.

حافز مهم

وبين المدرب المساعد حيدر نجم ان الجهاز الفني عمل خلال الوحدات التدريبية *التي جرت الجمعة والسبت على معالجة اخطاء مباراة الدنمارك وتعزيز الحالة النفسية للاعبين من اجل تحقيق نتيجة ايجابية امام البلد المستضيف.وقال نجم: شاهدنا مباراتي البرازيل مع اليابان وجنوب افريقيا وسجلنا ملاحظاتنا حول اداء فريق السامبا ونعتقد ان تعادلهم في الافتتاح مع جنوب افريقيا اعطانا حافزا ودافعا معنويا من اجل تحقيق نتيجة ايجابية كما انه سيشكل ضغطا مضاعفا على لاعبي المضيف امام جمهورهم واعلامهم الغاضب منهم واوصينا لاعبينا بالهدوء والثقة بالنفس والتركيز في مجمل دقائق المباراة .

التغييرات حاضرة

والمح نجم الى ان الجهاز الفني اجرى تغييرين على التشكيلة التي خاضت مباراة الدنمارك كما اننا غيرنا اسلوب اللعب كي ينسجم مع خطط مباراة البرازيل التي نريدها خالية من الاخطاء وعامرة بالانضباط والالتزام التكتيكي والجهد البدني والفني وعلاوة على ذلك التعامل النفسي والذكي مع مجريات المباراة.وافاد نجم بانه وجد اصرارا لدى اللاعبين بالتعويض وشعورا بالندم على اضاعتهم نقطتين ثمينتين امام الدنمارك كان يمكن ان تدفعهم مباشرة الى التاهل دون اي حسابات اخرى.واشار المدرب المساعد الى انهم تحدثوا طويلا مع اللاعبين في ضرورة نسيان مباراة الدنمارك والاستقتال في مواجهة البرازيل التي سترمي بكل ثقلها في سبيل الفوز ونحن نعرف ما يفكرون به ولابد ان يكون اسلوبنا فعالا في احتواء خطورة ابرز لاعبي البرازيل وايقاف مفاتيح لعبهم.

واجبات خاصة لمحمد حميد

واوصى مدرب حراس المنتخب الاولمبي صالح حميد حارسه محمد حميد بضرورة التركيز في مباراة البرازيل كونه الاكثر تحملا للضغط وثقل الهجمات البرازيلية المتوقعة . وقال صالح: *شيء مهم ان يكون التركيز حاضرا وعدم التفكير بالوقت. لان الحارس عليه نسيان وقت المباراة كي. يكون. تركيزه. اكثر حول طبيعة المباراة .