المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السلطة التشريعية تسعى لإقرار قانون ينظم عمل العشائر, اخبار عراقية


امير الفتلاوي
08-15-2016, 10:11 AM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/08/z1ha5-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/60204)
بغداد ـ عمر عبد اللطيفحذر رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، من مساع لجر العشيرة الى صراعات جانبية من اجل تقويض بناء المجتمع والدولة في العراق، وفي حين أشار إلى ان قانون العشائر يعد الخطوة الأهم في مشروع تنظيم عمل هذه الشريحة المهمة، شددت لجنة شؤون العشائر النيابية على اهمية الوقوف صفاً واحداً لمواجهة ظروف المرحلة الصعبة.وقال الجبوري، في كلمته خلال ندوة حوارية عقدتها لجنة العشائر النيابية أمس الأحد لمناقشة ظاهرة زج العشائر في الصراعات السياسية وحضرتها «الصباح» إن «عشائرنا كانت صمام الأمان والمبادرة إلى لملمة الصف وجمع الكلمة وتوحيد الرؤى ومواجهة خطر الطائفية وحل الخلافات المجتمعية».وأضاف الجبوري أن «الحفاظ على استقلالية ومكانة واعتبار مؤسسة العشيرة يعد ضامنا مهما واصيلا كونها الخيمة التي نحتمي بها ونرجع إليها حين نختلف» واصفا ما يجري من مساعٍ لجر العشيرة الى صراعات جانبية بأنه «محاولة لتقويض بناء المجتمع العراقي والدولة العراقية».وأكد رئيس السلطة التشريعية أن «من الخطأ الفادح ان تصبح العشيرة جزءا من خلافاتنا الفرعية من خلال محاولة البعض تجييرها لصالحه لتكون خصما لا حكما، وهو ما لا نرضاه ولا نحبه ولا نتمناه» لافتا إلى أن «قانون العشائر يعد الخطوة الأهم في مشروع تنظيم عمل هذه الشريحة المهمة، وسيضع حجر الأساس لثقافة جديدة ومنهجية واضحة لضبط إيقاع هذا الجهد الفعّال والحيوي خصوصا في مجال الحوار الوطني وحسم المشاكل الناتجة عن اثار الاٍرهاب، والعمل على دعم الاستقرار في المناطق المحررة وتجنيب هذه المناطق أزمة الخلافات الاجتماعية والثارات والخصومات».وأوضح الجبوري «نطمح ان تسهم العشيرة بردم الهوّة بين الكتل السياسية والتوفيق بينها بدلا من زجها في الخلافات السياسية وتوسيع دائرة المشكلة»، مشدد على ان «القانون والدستور والدولة والنظام هي الحاكم في حسم الخلاف والنزاع، لا ان يستقوي اي طرف برهطه ومجموعته».ولفت الجبوري الى ان «الأيام الماضية شهدت خلافات واتهامات ‏بغير حق طالت عددا من الشخصيات السياسية والتنفيذية، وقد رأينا ان الحكم الفصل في مواجهة هذه الأزمة هو القضاء، الذي قال كلمته بشكل صريح وواضح»، مؤكدا ان «ثقتنا بالقضاء واستقلاليته ينبغي ان تكون بمستوى ثقتنا ببقاء الدولة وقوتها».واعرب رئيس البرلمان عن أمله بـ»عدم اللجوء الى وسائل الاعلام لرمي المخالفين بتهم وادعاءات دون دليل او إثبات».وفي السياق، دعت لجنة شؤون العشائر النيابية، إلى عدم زج العشائر في الصراعات والمناكفات السياسية، فيما ناشدت العشائر بان تبقى سندا للدولة وداعمة للقانون.وقال رئيس اللجنة عبود العيساوي، في كلمته بالندوة الحوارية، إن «الصراعات الحالية بين الكتل والاحزاب السياسية تاخذ ابعادا متعددة منها حزبية واخرى سياسية وحتى انتخابية للمرحلة المقبلة»، مشددا على «ضرورة عدم زج العشائر بمثل هذه الصراعات والمناكفات التي هي في غنى عنها، وترك القرار الفيصل للقضاء العراقي».وناشد العيساوي العشائر أن «تبقى سنداً للدولة وداعماً للقانون»، مشيرا الى ان «من لديه حسابات اخرى يجب ان يبتعد عن اقحام العشيرة والقبيلة فيها لانها تسبب شرخا بين العشيرة الواحدة وبين قبيلة واخرى».واكد العيساوي «اهمية الوقوف صفاً واحداً لمواجهة ظروف المرحلة الصعبة».