المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : «الإعصار» بولت يضرب مجدداً,اخبار الرياضة


امير الفتلاوي
08-16-2016, 02:21 PM
http://www.imn.iq/wp-content/uploads/2016/08/6fdf887bd8c6b7ccbf8e9228a7f131db-300x300.jpg (http://www.imn.iq/archives/60743)
ريو دي جانيرو- أ ف بضرب اعصار اوساين بولت مجددا دورة الالعاب الاولمبية: فبعد احرازه ذهبيتي سباق 100 م في دورتي بكين عام 2008 ولندن بعدها باربع سنوات، نجح العداء الجامايكي الاسطوري في تطويق عنقه بالمعدن الاصفر في هذه المسافة ماحيا جميع منافيسه وعلى رأسهم الاميركي جاستين غاتلين.المواجهة كانت منتظرة خصوصا من قبل رجال الاعلام الذي وصفوا هذا السباق بانه يجمع بين بطل الخير وبطل الشر في اشارة الى ايقاف الاميركي لسنوات عدة لتناوله منشطات قبل ان يعود الى المضمار بعد تخفيف عقوبته.وحسم بولت السباق في زمن مقداره 81ر9 ثوان متفوقا على غاتلين (89ر9 ث)، والكندي اندريه دي غراس (91ر9 ث) ليحقق انجازا تاريخيا حيث اصبح اول عداء في التاريخ يحقق هذا الانجاز ثلاث مرات على التوالي، علما بانه يرصد ايضا «الهاتريك» الثالث على التوالي (100 م و200 م والتتابع 4 مرات 100 م) بعد 2008 و2012.ويعد بولت سيدا لسباقات السرعة 100 م و200 م وتوج بالقابها الاولمبية والعالمية منذ العام 2008 باستثناء مونديال دايغو 2011 والانطلاقة الخاطئة في نهائي 100 م.وحقق بولت انطلاقة اقل سرعة من غريمه غاتلين، بيد انه عوضها في منتصف السباق، وتقدم منافسيه بوضوح، ليجتاز خط النهاية ضامنا الفوز، فيما ادرك غاتلين انه خسر السباق عندما شاهد البرق يتجاوزه بسرعة رهيبة.ثلاثة عدائين فقط يملكون سجلا افضل من بولت في ام الالعاب وهم الفنلندي بافو نورمي (9 ذهبيات بين 1920-1928) والاميركيان كارل لويس (9 بين 1984 و1996) وراي ايفري (8 بين 1900 و1908).وقال بولت «احدهم قال العام الماضي، بانني اذا حققت الثلاثية، فاني سأدخل الخلود الاولمبي، لقد انجزت المهمة واصبحت خالدا». واضاف «يتبقى امامي سباقان لتعزيز هذه المكانة». وعن السباق اوضح «كان السباق رائعا، لم انطلق بقوة لكني فزت وانا سعيد للغاية». وأكد بولت الذي يطلق عليه لقب «الاعصار» او البرق» مرة جديدة بانه سيد المناسبات الكبرى لانه تعملق في السباق النهائي ليثبت مرة جديدة بانه اسرع عداء في العالم.