المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العبادي من ميسان: لن نسمح بفرض أي إرادة بقوة السلاح, اخبار امنية


امير الفتلاوي
09-08-2016, 09:40 AM
http://www.anfasalhoob.com/vb/ (http://www.imn.iq/archives/67007)
بغداد/الصباح/العمارة / سعد حسنأكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، خلال زيارته لمحافظة ميسان، ان الأمن منظومة متكاملة وفلتانه في أي منطقة سيؤثر سلبا ويزعزع أمن بقية المدن، مشيرا الى ان هناك طلبا من محافظة ميسان لفرض الامن فيها، في حين لفت محافظ ميسان علي دواي الى أن الزيارة جاءت بناء على طلب حكومة ميسان المحلية لفرض الأمن فيها والحد من النزاعات العشائرية.وبحسب بيان لمكتب رئيس الوزراء الإعلامي فان العبادي قال، بعد اجتماعه مع محافظ واعضاء مجلس المحافظة بحضور عدد من نواب المحافظة خلال الزيارة: إنه “يجب ان يكون هناك تنسيق بين مستوى الامن في المحافظة والامن في العراق بشكل عام، وواجبنا اقرار الامن وحماية المواطنين وعدم السماح بفرض ارادة معينة بقوة السلاح، فالقانون يجب ان يسود ويطبق على الجميع”، لافتاً إلى “التزام الحكومة باعطاء المزيد من الصلاحيات للمحافظات” وقال: “نطمح الى مزيد من التعاون لتقديم الخدمات للمواطن”.وشدد رئيس السلطة التنفيذية على ان “البلد يواجه تحديات، وسيخرج اقوى بتعاوننا، فابطالنا يحققون الانتصارات التي جاءت بتضحياتهم وبالفتوى المباركة لسماحة السيد علي السيستاني”، مشيرا الى ان “العراقيين يحق لهم ان يفتخروا بهذه الانتصارات التي دافعوا بها عن ارضهم ومقدساتهم كما انهم دافعوا عن دول الخليج وعلى هذه الدول التعاون للقضاء على داعش”.ودعا رئيس الوزراء الى “مزيد من العمل والتنسيق من اجل توفير الخدمات والامن للمواطن الميساني”.بعدها عقد رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي اجتماعا مع القيادات الأمنية والعسكرية لقيادة عمليات الرافدين.وكان رئيس الحكومة التقى، فور وصوله إلى محافظة ميسان، المحافظ علي دواي؛ لمتابعة الوضع الامني ومناقشة سبل الحد من النزاعات العشائرية بالاضافة الى متابعة بعض المشاريع المتلكئة والمتأخرة وتأخر صرف تخصيصات المنافع الاجتماعية من بعض الشركات النفطية الاجنبية العاملة في حقول ميسان.واكد محافظ ميسان، خلال ترحيبه برئيس الوزراء، أن “هذه الزيارة جاءت بعد طلب من حكومة ميسان المحلية بشقيها التشريعي والتنفيذي لاطلاعه على واقعها الامني الذي يشكل ضرورة لاستقرار الجانب الخدمي والعمراني في المحافظة التي تتطلع الى افضل الخدمات.واشار دواي الى أن المحافظة نفذت العديد من المشاريع الخدمية والعمرانية، حاثاً الحكومة الاتحادية على الاسراع برفد موازنة المحافظة لمساعدتها على تسديد سلف المقاولين والشركات العاملة فيها وإكمال المشاريع المتوقفة بسبب الأزمة المالية ومنها تأهيل ملعب ميسان الدولي سعة ثلاثين الف متفرج واكمال مسبح ميسان الاولمبي وتسديد مستحقات الفلاحين المالية اضافة الى تثبيت موظفي العقود الذين تجاوز عددهم الـ (370) موظفا المهددين بالطرد من وظائفهم فضلاً عن تخصيص أموال للخدمات البلدية في المحافظة.من جانبه، أشاد رئيس لجنة الخدمات النيابية ناظم الساعدي، في حديث لـ”الصباح”، بزيارة رئيس الوزراء، عادا إياها “خطوة ممتازة”.وأضاف الساعدي أن “الزيارة جاءت بناء على طلب المحافظة لمعالجة التردي الأمني والخدمي وكثرة النزاعات العشائرية فيها”، مبيناً أن “العبادي اطلع ميدانيا على المشكلات الأمنية والخدمية التي تعاني منها المحافظة”.في حين ذكر رئيس لجنة النفط والطاقة في مجلس محافظة ميسان راهي البزوني، لـ”الصباح”، ان “رئيس الوزراء اطلع على عدة ملفات وابرزها في الوقت الراهن* الملف الامني”، مبيناً أن المحافظة “طالبت باستقدام لواء من الجيش العراقي إلى المحافظة لتنفيذ اوامر كالقبض على الخارجين عن القانون وفرض الأمن وإعادة الاستقرار”.في غضون ذلك، وصف النائب عن المحافظة محمد سعدون الصيهود الزيارة بـ”المهمة جدا”، مبيناً أن “ميسان غنية بثرواتها لكنها تعاني من مشكلات عديدة ينبغي علاجها ووضع الحلول لها”.وأضاف الصيهود، في حديث لـ”الصباح”، “قدمت مقترحا لرئيس الوزراء بعقد اجتماع مشترك لرئاسة الوزراء والوزراء بحضور مدراء دوائر الدولة لحل المشكلات ووضع الحلول الناجعة”، مبيناً أن “العبادي وافق على هذا المقترح ووعد بتنفيذه في أقرب وقت”.بينما رأى عضو مجلس المحافظة المهندس عامر نصر الله ان الزيارة تشكل عامل قوة للمحافظة، مؤكداً أنها تبعث برسالة قوية لمروجي النزاعات العشائرية ومرتكبي الجرائم والمتطاولين على القانون بالعقاب بعد أن وعد رئيس الوزراء بإرسال قوة عسكرية.وأضاف نصر الله في حديث لـ”الصباح” أن* الحكومة المحلية في ميسان دعت إلى استثناء المحافظة من القطع الكهربائي المبرمج اسوة بمحافظة البصرة لان فيهما شركات نفطية”.على صعيد ذي صلة، أشار نائب رئيس لجنة النفط والطاقة النيابية علي معارج إلى أن الزيارة التفقدية لرئيس الوزراء اطلع من خلالها على اهم المشاكل والمعوقات التي تواجه المحافظة والمشاريع المتلكئة فيها بسبب الازمة المالية.وأضاف معارج، في حديث لـ”الصباح”، أن “العبادي اطلع على زيادة الطاقة الانتاجية للنفط في ميسان والتي تصل الى (370) الف برميل في اليوم، مؤكداً أن المحافظة بصدد زيادة الطاقة الانتاجية لحقولها في المستقبل لتصل إلى مليون برميل يومياً”.وبشأن حماية المنشآت النفطية، أوضح معارج أن “العبادي تعهد بحماية هذه المنشآت وتفعيل مشروع البترودولار لاستفادة المحافظة من المردودات النفطية في تمويل مشاريعها”.