المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأيزيديون يباركون تنصيب نادية مراد سفيرة للنوايا الحسنة, اخبار عراقية


امير الفتلاوي
09-21-2016, 09:30 AM
http://www.anfasalhoob.com/vb/ (http://www.imn.iq/archives/69107)
اربيل/سندس عبد الوهابهنأ ابناء المكون الايزيدي، بتنصيب نادية مراد سفيرة للنوايا الحسنة، مؤكدين ان هذا الاختيار يمثل “تتويجا للعراق والإنسانية والمكون الايزيدي” مطالبين في الوقت نفسه المجتمع الدولي بالمساعدة في إطلاق سراح المختطفات والمختطفين، والإسراع في تحريرالموصل.وقال الباحث والمختص في شؤون الاقليات، خضر دوملي، في حديث لـ “الصباح”: ان “تتويج نادية مراد هو بداية مشوار بشكل آخر اذ إنها ستمثل كل النساء اللواتي تعرضن للعنف والاضطهاد من جراء الصراعات والحروب” لافتا الى ان “صوت مراد سيكون مزيجا بين نكهة سنجار التي اغتصبها الارهابيون مع روح الانسانية التي تحملها في مساعدة النساء اللواتي تعرضن الى الاضطهادوالعنف”.وأضاف دوملي، أن “ما حصل للايزيديين في سنجار هز اركان البشرية ولا يزال أكثر من ثلاثة آلاف من ابناء تلك الطائفة في قبضة العصابات الإرهابية بينهم 1940 امرأة مورست بحقهن اسوأ الممارسات”* وفيما لفت الى وجود أكثر من 3500 ناج من قبضة تلك العصابات الارهابية، اشار الى ان مصير”عدد كبير من الرجال المفقودين ما زال مجهولا بعد ان اختطفهم داعش”.من جهته ، قال المواطن الايزيدي خضر بركات، من سكنة قضاء سنجار، والنازح حاليا الى مدينة اربيل في حديث لـ “الصباح”: ان “تتويج مراد يعد بمثابة نصر للعراق والانسانية ولابناء هذا المكون” مؤكدا ان ذلك الامر “جزء من حقها كإنسانة في ايصال صوتها نيابة عن المختطفات والمختطفين للعالماجمع”.وأضاف بركات، أن “الايزيديين عانوا كثيرا من الهجمات البربرية، وأشرسها الهجمة الإرهابية لعصابات داعش التي قامت بالقتل والنهب وسبي النساء وهتك الاعراض” معربا عن امله بان “ يكون تسنم هذا المنصب المشرف لمراد، بمثابة صدى واضح ومسموع نستطيع من خلاله المطالبة بحقوقنا وعودتنا إلى مناطقنا التي هجرنا منها وتحرير الموصل من قبل قواتنا البطلة بأسرع وقت ممكن والقصاص من الجناةوالإرهابيين”.ابناء المكون الايزيدي، عبروا عن سعادتهم باختيار مراد سفيرة للنوايا الحسنة من قبل الامم المتحدة، وهو الامر الذي اكده “ابو حسين” المواطن الايزيدي الذي قال: ان “اختيار مراد سفيرة للنوايا الحسنة هو فرحة كبيرة لنا كعراقيين وايزيديين».وان تتويجها فخر لابناء الوطن، لاسيما ان مراد من بين النساء اللواتي تم خطفهن من قرية كوجو الايزيدية في منتصف شهر اب قبل عامين، خلال العملية الارهابية التي شهدت ايضا قتل الرجال والمسنين واختطاف الشباب، مؤكدا أن “مراد تم بيعها في سوق النخاسة لأشخاص عدة في التنظيموتعذيبها”.ودعا المواطن الايزيدي، الى ضرورة الاسراع بتحرير المختطفات والمختطفين، مؤكدا ان العديد ممن لا يزالون في قبضة داعش، يواجهون بشكل يومي شتى انواع التعذيب، لافتا الى ان التنظيم الاجرامي قام بتجنيد الاطفال وغسل عقولهم وزجهم في المعارك.